مــــنـــــــتــــــــدي الــــــــــتـــــــــقـــــــــــوي الإســــــــــــــلامــــــــــــي
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم إذا كانت هذه هي زيارتك الأولي للموقع فيشرفنا أن ندعوك للتسجيل أدناه ، وإذا كان لديك حساب من قبل فمرحبا بك تفضل بالدخول ، وإذا كنت غير مسجل لدينا وتريد التصفح فقد ، فأهلا ومرحبا بك في بيتك الثاني ،


اهلا وسهلا بك ، زائرنا الكريم في ، *** مـــنــــتـــــدي الــــتــــقــــــوي الإســــــــلامي ***
 
الرئيسيةمنتدي التقوي الس .و .جالأعضاءالتسجيلدخول
المواضيع الأخيرة
» إخلاص الصادقين وإخلاص الصديقين
الإثنين 11 سبتمبر - 13:38 من طرف الكناريا

» المكعب للصف السادس الابتدائي المساحة الجانبية والكلية
الأحد 12 مارس - 9:17 من طرف الكناريا

» كتاب الحب والجنس في الإسلام للشيخ فوزي محمد أبوزيد
الإثنين 21 نوفمبر - 20:29 من طرف الكناريا

» المواصلة بين العبد والرب
السبت 9 يوليو - 23:57 من طرف الكناريا

» هل عُرج برسول الله صلى الله عليه وسلم إلى السماوات بالجسد أم بالروح
الأربعاء 17 فبراير - 9:49 من طرف الكناريا

» المصحف المرتل كاملا بصوت الشيخ ماهر المعيقلي
الأربعاء 9 ديسمبر - 2:24 من طرف ibrahim00079

» مراقبة الله على الدوام
الثلاثاء 1 ديسمبر - 8:30 من طرف الكناريا

» العقاب بالضرب في التربية الإسلامية
الجمعة 13 نوفمبر - 21:19 من طرف الكناريا

» هل يجوز ذكر الله مع الجنابة
الأحد 20 سبتمبر - 5:47 من طرف الكناريا

» إستراتجية العملية الإصلاحية
الجمعة 28 أغسطس - 18:18 من طرف الكناريا

» هل العلم الحديث هو وسيلة إصلاح الأفراد والمجتمعات
الأحد 2 أغسطس - 19:10 من طرف الكناريا

» المهدي المنتظر يكشف سر أصحاب الكهف ومكانهم وتابوت السكينة
السبت 25 يوليو - 18:18 من طرف نور على نور

» ما حكم تناول المرأة لأدوية تؤخر الحيض لتصوم شهر رمضان كاملا
الأربعاء 24 يونيو - 23:30 من طرف الكناريا

» ليلة النصف من شعبان ليلة التوبة
السبت 30 مايو - 6:39 من طرف الكناريا

» هل أثبت العلم الحديث صحة الإسراء والمعراج
الإثنين 18 مايو - 11:43 من طرف الكناريا

» كم مرة أسرى برسول الله صلى الله عليه وسلم
الأربعاء 6 مايو - 23:46 من طرف الكناريا

» القوانين العلمية الثابتة واليقينية لا تتعارض مع الآيات القرآنية
الأربعاء 29 أبريل - 2:14 من طرف الكناريا

» الإسراء والمعراج وعلوم تطهير القلوب
الأحد 19 أبريل - 13:38 من طرف الكناريا

» صاحب مقام النفل الأكمل
الإثنين 23 مارس - 11:03 من طرف الكناريا

» كان رسول الله صلى الله عليه وسلم أشد الناس لطفا بالناس
الأربعاء 11 مارس - 9:54 من طرف الكناريا

» العلاج النبوى لمرضى الكبد
الجمعة 20 فبراير - 2:22 من طرف الكناريا

» هدى رسول الله صلى الله عليه وسلم فى النظافة الشخصية
الخميس 5 فبراير - 9:00 من طرف الكناريا

» كان رسول الله صلى الله عليه وسلم دائم الأحزان
السبت 10 يناير - 18:16 من طرف الكناريا

» ورشة إصلاح الأفراد والمجتمعات
الأحد 4 يناير - 17:57 من طرف الكناريا

» هو فى عينى أجمل من القمر
السبت 27 ديسمبر - 19:46 من طرف الكناريا

» السكان الاصليين لشمال افريقيا
الثلاثاء 23 ديسمبر - 19:48 من طرف أبوعثمان سعيد

» بشرى للباحثين فى تاريخ المغرب العربى الحديث والمعاصر
الأربعاء 26 فبراير - 10:37 من طرف العلوي

» موقف الشيخ صادق البيضاني مما آثاره الشيخ علي الحلبي في قناة الأثر
الجمعة 5 أبريل - 7:52 من طرف محب للدعوة

تصويت
ما رأيكم في المنتدي بعد التجديد ..؟
جيد
3%
 3% [ 2 ]
ممتاز
9%
 9% [ 6 ]
جيد جدا
81%
 81% [ 52 ]
متوسط
6%
 6% [ 4 ]
مجموع عدد الأصوات : 64
ازرار التصفُّح
 البوابة
 الصفحة الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 2 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 2 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 521 بتاريخ الجمعة 2 أكتوبر - 8:37

شاطر | 
 

 من أجمل القصص التي قرأتها .

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Administrators
مدير الموقع
مدير الموقع
avatar

رقــم العضــويه : 1
تاريخ التسجيـل : : 10/12/2008

الدوله : : مصر
المشاركات : 749
الإقامه : : أم الدنيـا .. يا حبيــبتي يا مصـــر
الهوايه : : قراءه ، إنترنت ، سباحه ،
عدد النقاط :
85 / 10085 / 100

احترام قوانين المنتدي احترام قوانين المنتدي : احترام قوانين المنتدي
النقاط : : 486

السٌّمعَة : 0

مُساهمةموضوع: من أجمل القصص التي قرأتها .   الخميس 11 ديسمبر - 23:53

--------------------------------------------------------------------------------

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


اروع قصه قرأتها في حياتي ..

في أحد المستشفيات كان هناك مريضان هرمين في غرفه واحده

كلاهما معه مرض عضال . أحدهما كان مسموحا له بالجلوس في

في سريره لمده ساعه يوميا بعد العصر ولحسن حظه لقد كان

سريره بجانب النافذه الوحيده في الغرفه أما الأخر فكان عليه أن

يبقي مستلقيا علي ظهره طوال الوقت كان المريضان يقضيان

وقتهما في الكلام ، دون أن يري أحدهما الأخر لأن كلا منهما

كان مستلقيا علي ظهره ناظرا إلي السقف، تحدثا عن أهليهما

وعن بيتهما ، وعن حياتهما ، وعن كل شيء .

وفي كل يوم بعد العصر ، كان الأول يجلس في سريره .

حسب أوامر الطبيب ، وينظر من النافذه ويصف لصاحبه العالم

الخارجي ، وكان الأخر ينتظر هذه الساعه ، كما ينتظرها الأول .

لأنها تجعل حياته مفعمه بالحيويه وهو يستمع لوصف صاحبه .

للحياه في الخارج : ففي الحديقه كان هناك بحيره كبيره يسبح

فيها البط والأولاد صنعوا زوارق من مواد مختلفه وأخذوا

يلعبون فيها داخل الماء ، وهناك رجل يؤجر المراكب للناس

يبحرون بها في البحيره ، والنساء قد أدخلت كل منهن زراعها


في زراع زوجها ، والجميع يتمشي حول حافه البحيره ،


وهناك أخرون جسلوا في ظلال الأشجار أو بجانب الزهور ،

ذات الألوان الجذابه ، ومنظر السماء كان بديعا يسر الناظرين

فبينما كان يقوم الأول بعمليه الوصف هذه ، ينصت الأخر في

ذهول لهذا الوصف الدقيق الرائع، ثم يغمض عينيه ويبدأ في

تصور ذلك المنظر البديع للحياه خارج المستشفي .

وفي أحد الأيام وصف له عرضا عسكريا ، ورغم أنه كان لا

يستمع للعزف الموسيقي ، إلا إنه كان يراها بعيني عقله من

خلال وصف صاحبه لها ، ومرت الأيام والأسابيع وكل منهما

سعيد بصاحبه ، وفي أحد الأيام جاءت الممرضه صباحا

لخدمتهما كعاتدها ، فوجدت المريض الذي بجانب النافذه .

قد قضي نحبه خلال الليل ولم يعلم الأخر بوفاته إلا من خلال

حديث الممرضه عبر الهاتف وهي تطلب المساعده لإخراجه من

الغرفه ، فحزن علي صاحبه أشد الحزن ،،،

وعندما وجد الفرصه مناسبه ، طلب من الممرضه أن تنقل

سريره بجوار النافذه ، ولما لم يكن هناك مانع ، فقد أجابت طلبه

ولما حانت ساعه بعد العصر وتذكر الحديث الشيق الذي كان

يتحفه به صاحبه ، إنتحب لفقده ولكنه قرر أن يحاول الجلوس

ليعوض ما فاته في هذه الساعه ، وتحامل علي نفسه وهو يتألم

ورفع رأسه رويدا رويدا مستعينا بذراعيه ، ثم إتكأ علي مرفقيه

وأدار رأسه ببطء شديد تجاه النافذه لينظر العالم الخارجي .

وهنا كانت المفاجأه !! . لم يري أمامه إلا جدارا أصم من جدران

المستشفي ، فقد كانت النافذه تطل علي ساحه داخليه للمستشفي

فنادي الممرضه ، وسألها إن كانت هذه هي النافذه التي كان

صاحبه ينظر من خلالها . فأجابت إنها هي !! .

فالغرفه ليس فيها سوى نافذه واحده ، ثم سألته عن سبب تعجبه

فقص عليها ما كان يري صاحبه عبر النافذه وما كان يصفه له،

كان عجب الممرضه أكبر، إذ قالت له ولكن المتوفي كان أعمي .

ولم يكن يري حتي هذا الجدار الأصم ،

ولعله أراد أن يجعل حياتك سعيده حتي لا تصاب باليأس ،

فتتمني الموت .

ألست تسعد إذا جعلت الأخرين سعداء ؟

إذا جعلت الناس سعداء ستتضاعف سعادتك ، ولكن

إذا وزعت الأسي عليهم فسيزداد حزنك .

إن الناس في الغالب ينسون ما تقول ،

وفي الغالب ينسون ما تفعل ،

ولكنهم لن ينسوا أبدا الشعور الذي أصابهم من قبلك .

فهل ستجعلهم يشعرون بالسعاده ، أم غير ذلك ؟

وليكن شعارنا جميعا ، وصيه الله التي وردت في القرأن الكريم

" وقولوا للناس حسنا "
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو lelytkames@hotmail.com
 
من أجمل القصص التي قرأتها .
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مــــنـــــــتــــــــدي الــــــــــتـــــــــقـــــــــــوي الإســــــــــــــلامــــــــــــي :: الفئة الأولى :: المنتدى الأول-
انتقل الى: